جعفر محمد خير الصباغ

الملخص

على مدار الوقت تغيرت حدود الدول، ولم يعد العالم مرسومًا بذات الحدود السابقة. انطلاقًا من التجمعات المجتمعية، ظهر النظام العالمي الجديد والذي تشكّل الحدود الفاصلة فيه دورًا حاسمًا في ضمان استقرار الدول ومقاومة الحركات الانفصالية. وفي ذات الوقت، ما زالت الحركات الانفصالية في جميع أنحاء العالم تحاول باستمرار الحصول على الاستقلال عن الدولة "الأم" مطالبة بحقها في تقرير مصيرها. في هذه الورقة، سيقوم الباحث بدراسة أحقية قيام جزء من سكان دولة أو وحدة فرعية من تلك الدولة في الانفصال وإنشاء دولة جديدة و/أو الاندماج مع دولة أخرى. يتكون المقال من قسم نظري يتناول مفهوم الدولة وتقرير المصير والانفصال في ضوء التطور الديناميكي لهذه المفاهيم منذ نشأة العديد من الدول الجديدة التي ظهرت نتيجة لانتهاء حقبة الاستعمار. وبعد ذلك سيتم التحقق من صحة النتائج عن طريق التحليل المقارن لقضية كوسوفو والقرم وكتالونيا ودراسة الخلفية التاريخية لكل منها.

##plugins.themes.bootstrap3.article.details##

Keywords

لدولة
تقرير المصير
القانون الدولي
الأمم المتحدة
كوسوفو
شبه جزيرة القرم
كتالونيا

References
القسم
الأبحاث باللغة الإنجليزية