أثر فردينان دي سوسير في البحث اللغوي العربي: التلقي العربي للسانيات (حسين السوداني)

##plugins.themes.bootstrap3.article.main##

شوقي بوعناني

الملخص

صدر عن المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات ضمن سلسلة "دراسات معجمية ولسانية" سنة 2019، كتاب للدكتور حسين السوداني بعنوان "أثر فردينان دي سوسير في البحث اللغوي العربي: التلقّي العربي للسانيات". ويندرج الكتاب في سياق حدّده صاحبه على نحو دقيق، هو "التلقّي العربي للمعرفة اللسانية الحديثة"، وفصّل ذلك، مضيفًا أن هدفه هو "رصد نصيب الفكر العربي من المعرفة اللسانية الحديثة، انطلاقًا من استقراء أثر سوسير في البحث اللغوي العربي". وهو عمل مهم من ناحية أنه لا يهدف إلى عرض نظرية لسانية ما، أو تطبيقها على اللغة العربية، بل يهدف إلى تقييم مجمل التلقي العربي لنظرية لسانية محدّدة، وذلك على سبيل التوطئة لرصد حركة الفكر اللغوي العربي المعاصر في كليته. وهنا تكمن طرافة العمل وصعوبته في آن؛ لأنه يقتضي الإلمام بجل ما كتب في العالم العربي من دراسات لسانية على امتداد ما يزيد على قرن من الزمان، خاصة أن المؤلف لم يحدد لنفسه فترة زمنية معينة. بل إنه يجعل مهمته أكثر مشقة، إذ يجعل دراسته شاملة للفكر العربي. فقد لاحظنا أثناء الدراسة محاولة لرصد الأثر السوسيري في علم الاجتماع وفي النقد الأدبيمثلًا. ومما يزيد من صعوبة البحث في المجال اللساني نفسه أنّ أهمية سوسير (Ferdinand de Saussure) (1857-1913) باعتباره الأب المؤسس لعلم اللسانيات في تقدير المؤرخين لهذا العلم، تفتح الدراسةَ على أفق أوسع، هو دراسة التلقي العربي للسانيات إجمالًا، وهو ما جعل السوداني يميز بين تلقٍّ عام للسانيات وتلقٍّ خاصٍّ لعَلَم مؤسِّس في العلم. فالكتاب لا يقف عند حدود دراسة أثر سوسير، لكن صاحبه يروم الدخول "إلى حركة الفكر في كلياته انطلاقًا من دقائق جزئياته"؛ أي إنّ السوداني لم يكتف في بحثه بتناول أثر سوسير من خلال البحوث اللغوية العربية، بل جعل من سوسير مدخلًا إلى استقصاء حركة البحوث اللغوية العربية المعاصرة. فكأننا بالسوداني يروم هدفًا آخر غير معلن، وهو التأريخ للسانيات العربية، وبيان أهم المنعرجات التي مرت بها حركة الفكر اللساني العربي، من خلال رصد الأثر السوسيري في هذا الفكر. وهو ما يظهر في المنهج الذي أعلن عنه والذي استمده من ثنائية الآني والزماني لدى سوسير. فقد استثمر السوداني هذه الثنائية في رصده للأثر السوسيري في البحوث اللسانية العربية. وهو يقصد بالزماني هنا الجانب التاريخي المتعلق بمنعرجات البحث اللساني العربي، وبالآني حضور سوسير في لحظة زمنية محدّدة من سيرورة البحث اللساني العربي الحديث. وعلى هذه الثنائية بنى السوداني فصول بحثه التي تعكس في تعاقبها التطور الزمني للبحث اللساني العربي، ويعكس كل فصل من فصولها الأثر السوسيري الآني في فترة محددة من فترات التحقيب الذي ارتآه الباحث.

##plugins.themes.bootstrap3.article.details##

الكلمات المفتاحية

فردينان دي سوسير
البحث اللغوي العربي
التلقّي العربي للسانيات
حسين السوداني
المعرفة اللسانية الحديثة

القسم
مراجعة كتاب
المراجع
المراجع
السوداني، حسين. أثر فردينان دي سوسير في البحث اللغوي العربي: التلقي العربي للسانيات. بيروت: المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات، 2019.